الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 من اجمل ما قرأت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
( جروح الزمن )
نائب المدير
نائب المدير
avatar

MMS :
الهواية الهواية :
المهنة المهنة :
الدولة الدولة :
عدد المساهمات : 194
نقاط : 570
تاريخ التسجيل : 08/06/2011

مُساهمةموضوع: من اجمل ما قرأت   الجمعة يونيو 17, 2011 4:22 am

أني لا أكذب ولكني أجامل "


مقولة
مشهورة في مجتمعاتنا ، فنجد البعض يقول من الأقوال ويفعل من الأفعال تحت
هذا المسمى ، متخليا عن الصدق ، الذي يعتبر إحدى الصفات التي عُرف بها
نبينا محمد صلى الله عليه وسلم...


هل هذا صحيح ؟


هل نحن لا نستطيع ان نتعايش الا بأقنعة كثيفة من الأكاذيب والمجاملات والنفاق تغطي مشاعرنا الحقيقية تجاه هذا او ذاك من الناس ؟


وما قيمة هكذا حياة نقضيها في خداع بعضنا ؟


وما المانع من مصارحة الاخرين بارائنا فيهم ؟


اننا نقدم اعذارا واهية وتبريرات ضعيفة لاكاذيبنا وخداعنا ..


نحن لا نريد ان نكسر قلب فلان .. ولا نريد ان نجرح علان ..


وكأننا اناس صالحون لا نريد ان نسئ الى احد ..


وكأن الصدق هو فقط ان نقول للاعمى انت اعمى وللفقير انت فقير وللابله انت ابله ..


وان
كان ذلك في الحقيقة هو الصدق الوحيد الذي نمارسه ولا نخاف من عواقبه ما
دام الشخص الذي نصارحه شخصا مسكينا لا يستطيع ايذائنا او محاسبتنا .


والحقيقة هي غير ذلك مع الاسف ….


الحقيقة
هي ان مصالحنا الصغيرة وانانيتنا الضيقة هي التي تجعلنا نجامل هذا وننافق
ذاك خوفا من اثارة عدائهم ولفت انتباههم الى عيوبنا وسلبياتنا ونقائصنا
التي بنينا عليها حياة الاكاذيب التي نعيش عليها ونموت فيها ، متجاهلين
اننا ندفع ثمنا فادحا لا يعوض بكل كنوز الارض ..


الا وهو احترامنا لانفسنا



الصدق (العملة نادرة الوجود)


الصدق
كلمة رائعة وجميلة لها منظرها الرائع وأنا أتخيلها كفتاة جميلة جداً وحسنة
المنظر وكل من يراها يتعجب ويمدحها ويتفرس فيها بدقة ويتمنى أن تكون شريكة
حياته تقيم معه وتساعده في أمور الحياة.


ولكن سرعان ما يجذبه
بعيداً عنها وينسيه جمال هذه الفتاة (الصدق) التي تسكن بين مجموعة كبيرة من
أصدقائها ولكن لا نجد فيهم أي منظر جميل يلفت الانتباه. للأسف أقول إن هذه
الفتاة الجميلة (أي الصدق) قلَ وجودها في الحياة.


والسبب لقد
طغى عليها (الكذب) الذي صار أقوى منها، استطاع أن يحقق نجاحاً باهراً بين
الناس. بل نستطيع أن نقول إنه أخذ مكاناً كبيراً في البيوت وفي المجتمع
نفسه. واليوم نفتش عن الصدق فلا نجده موجوداً باستمرار وبكثرة، ولكن نرى في
وجوهنا دائماً السيد (كذب) ولي قصد في كلمة السيد بسبب أنه استطاع أن
يسيطر على فكر وألسنة الكثير من الناس.


بالفعل لقد أصبح الصدق
نادراً بسبب ظروف الحياة ، وبسبب التعليم البيئي. فنحن نسمع الآن أن الكذب
ليس كذباً لكنه (فهلوة) أي شطارة وتفكير ويمكن أن نجملها لو شعرنا أن هذه
الكذبة (كذبة بيضة) أي بدون قصد.


وقال آخر في المثل العربي إن
(الكذب هو ملح الرجال) والملح له صفات عظيمة ورائعة من ضمنها أنه يحفظ من
الفساد ويعطي للأكل طعماً ومذاقاً ولونه أبيض ناصع، وصفات أخرى كثيرة....



ومن هنا نستطيع أن نعلن أن الصدق هو ملح الرجال وليس الكذب.


اتمنى ان نكون صادقيييييييين دائما قولا وفعلا...


دمتم بخير




|•{ لســت الأفــضل..ولــكن لي أســـلوبي }•|
..{ سأظل دائما .. اتقبل رأي الناقد و الحاسد فالأول يصحح مساري .. والثاني يزيد من اصراري }..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من اجمل ما قرأت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
i miss you lovers ::   :: قسم المواضيع العامة-
انتقل الى:  

أنت غير مسجل في اي ميس يو لفرز للتسجيل .. اضغط هـنـا



Powered by phpBB ® Version 2
Copyright to 7olm7a2r
© 2010-2011

.:: جميع الحقوق محفوظه لشبكة اي ميس يو لفرز © ::.
إبراء ذمة إدارة المنتدى ، امام الله وامام جميع الزوار والاعضاء ، على مايحصل من تعارف بين الاعضاء او زوار على مايخالف ديننا الحنيف ،والله ولي التوفيق