[b]يامن الحجلي لـ شام برس : لا وجود للحظ في أي مهنة فبالنهاية لكل مجتهد نصيب




دمشق .. شام برس
خريج المعهد العالي للفنون استطاع خلال فترة قصيرة فرض نفسه على الساحة
الفنية كأحد المواهب الواعدة في الدراما السورية ، تنوعت أدواره بين
الاحتماعي والبدوي والتاريخي واستطاع ان يكسب ثقة المخرجين مما ساهم بمنحه
المزيد من الادوار الأكبر والاكثر تأثيرا ً.. الفنان الشاب يامن حجلي
تحدث لـ شام برس عن مشاركاته في عدد من الأعمال الدرامية لهذا العام وعن
جديده ..

بعد تخرجك من المعهد العالي للفنون المسرحية هل شعرت بالخوف من الوقوف أمام الكاميرا لأول مرة ؟
لا لأن المسالة مسالة تكنيك و قد تعلمت هذا التكنيك في ثاني يوم تصوير

شاركت العام الماضي بمسلسل " ليل ورجال " مع المخرج سمير حسين بدور بسام قليل الثقة بالنفس كيف تعاملت مع هذه الشخصية؟
الشخصية على الورق مختلفة عما قدم ، لقد قمت بصناعة سلوك لهذه الشخصية من
خلال العمل على طريقة الكلام و التلعثم و طريقة خاصة بالمشي و طريقة خاصة
بنظرة العين كل هذا ساهم في صناعة سلوك هذه الشخصية المهزومة .

شاركت في الموسم الماضي بثلاثة أعمال .. حدثنا عن أدوارك فيها ؟
شخصية كرم في مسلسل الصندوق الاسود للمخرج سيف الشيخ نجيب شاب في العشرينات
من عمره ابن عائلة ثرية و هو مدلل الجدة "قدرية " السيدة منى واصف واثق من
نفسه كثيرا الى حد الغرور تربى على كره امه الحقيقية مما تسبب بوجد مشكلة
لديه تجاه المرأة ، كرم غير قادر على الحب الى ان يقع في حب فتاة و يلاقي
الرفض منها و هذا يصيبه بخيبة امل كبيرة و هنا تنتقل الشخصية الى مستوى اخر
فهو بالنهاية شخص مركب و يتغير و يتتطور على مدار الثلاثين حلقة ، وفي
مسلسل ابواب الغيم للمخرج حاتم علي شاركت بشخصية "رعد "فارس من فرسان احد
القبائل البدوية يتمتع بالصفات البدوية الاصيلة لديه علاقة طيبة مع ابناء
عمه و اهل بيته و لديه قصة حب كان يجب ان تنتهي بالزواج لولا مقتله في احد
المعارك التي تدور بين القبائل في ذاك الزمن .إضافة إلى مشاركتي في مسلسل "
ماملكت إيمانكم " بشخصية سميح شاب فاشل و فارغ اجتماعيا يدعي بالتدين بشكل
متتطرف و متعصب و ينتهي به المطاف بمجوعة ارهابية تقوم باعمال التخريب و
الاذى .

مازلت في البدايات وقطعت شوطاً كبير برأيك هل هذا يعود لإجتهادك الشخصي أم للحظ ؟
لا وجود للحظ في أي مهنة فبالنهاية لكل مجتهد نصيب لقد قدمت العديد من
الشخصيات اثناء الدراسة في المعهد العالي للفنون المسرحية و قد نالت رضا و
استحسان الاساتذة المشرفين و قد عملت مع المخرجين الذين قاموا بحضور عرض
التخرج في المعهد و بناء عليها تم اختياري من قبل هؤلاء المخرجين

برأيك هل دبلجة المسلسلات التركية تؤثر سلباًعلى الدراما السورية ؟
طبعا تؤثر لأن الاعمال التركية تاخذ فرص عرض ومشاهدة من الدراما السورية

درست المسرح على مدى أربع سنوات هل سيبعدك التلفزيون عن عملك في المسرح أم انك ستبقى مخلصاً للمسرح؟
المسرح فن راقي ومحترم ولكن للأسف المسرح في بلدنا لايزال فن هاوي بجميع
مقوماتة ونحن كخرجين نأمل دائما بالتمويل الخاص او السبونسر ، لدينا العديد
من المشاريع المسرحية الضخمة ولكنها لن تر النور الا بالدعم المادي
والاعلامي

ما رأيك بمستوى الاعمال المقدمة هذا الموسم؟
الدراما السورية في كل موسم تقدم العديد من الاعمال التاريخية والكوميدية
والاجتماعية ومن الطبيعي ان يتراوح المستوى من جيد للممتاز والسيئ وهذا حال
موسم 2010 فيه الجيد والسيئ والممتاز .

أخيراً ..دور يتمنى يامن أن يجسده يوما ما ؟
لايوجد شخصية محددة ولكنني بالعموم احب تقديم الشخصيات السياسية والموثقة .